تكاثر الفئران

تكاثر الفئران

تكاثر الفئران تنتمى الفئران فصيلة القوارض، والتي تتنوع فى فصائلها، حيث يوجد العديد من الفصائل من الفئران، كما تتكاثر الفئران بشكل مستمر وبكثرة، حيث تتميز، بقصر فترة الحمل، وبكثرة عدد الصغار التى يتم انجابها فى المرة الواحدة، وهذا المعدل يختلف حسب نوع فصيلة الفئران، وسوف نوضح هنا جميع انواع فصائل الفئران وطرق تكاثرها ومعدل الصغار التى تنجبها فى المرة الواحدة.

تكاثر الفئران

مفهوم التكاثر بشكل عام بين الفئران:

تتكاثر الفئران بشكل عام حتى تستطيع مواجهة الخطر، حيث أن بعض الفصائل من الفئران تعيش فى شكل مجموعات، وتحرص على التكاثر حتى تستطيع العيش ومواجهة المخاطر اليومية، وتتكاثر انثى الفئران على مدار العام، حيث ان الفئران يكون لديها القدرة على التكاثر عند بلوغ خمسين يوما، وبعض الاناث يكون لديها القدرة على التكاثر بعد خمس وأربعون يوما، وتنجب انثى الفئران عادة ما بين خمسين الى ستين فأر فى السنة، حيث إن لديها القدرة على التكاثر طوال العام، كما تعتبر فترة الحمل لديها قليلة جدا، مما يزيد من عدد المواليد خلال العام.

نبذة عن حياة الفئران:

تعتبر القوارض والفئران خاصة من الحيوانات التي تعيش على الحبوب والنبات، لذلك تجد الفئران منتشرة بكثرة فى الارياف لتوافر الحبوب والمحاصيل الزراعية، حيث تسبب الكثير من المشاكل فى البيوت فى الأرياف، حيث انها تأكل الحبوب المخزنة، أو تفسد المحاصيل الزراعية اذا وجدت في الأرض بكثرة، وتم إجراء بعض البحوث على الفئران بعد تحويلها، حيث وجد أنها تلجأ للأكل ذيلها فى حالة عدم توافر طعام، كما تقوم بأكل جثث الفئران الميتة في حال الجوع الشديد.

وبعض الاشخاص تقوم بتربية الفئران فى المنزل، ولكن ليس اى نوع من انواع الفئران حيث توجد أنواع معينة من الفئران التى يتم تربيتها، حيث أن الفئران من الحيوانات التي تتطلب رعاية خاصة، حيث يجب تعقيم المكان بشكل يومي لمنع انتشار الأمراض.

ووجد العلماء حتى الآن ٣٨ نوع من الفئران، التى تعيش فى ظروف بيئية مختلفة، وأكثرها انتشارا هو الفأر المنزلي، حيث أنه ينتشر في الأرياف بشكل كبير لتوافر الحبوب والمحاصيل الزراعية، ويزن وزن الفأر فى العادة، ٣٠٠ غرام حيث انه من القوارض قوية الجسم.

كما أن متوسط عمر الفأر الواحد يتراوح من سنة الى سنة ونصف تقريبا.

انتشار الفئران واماكن تواجدها

وتنتشر الفئران بشكل گبير فى اسيا وافريقيا، حيث تفضل العديد من انواع الفئران المناطق الجبلية وتضاريس والسهول بين الحبال، حيث أنها تعتبر بيئة مناسبة لتكاثر الفئران.

والكثير من الفئران يلحأ للعيش بالقرب من والبيئة البشرية بسبب توافر الطعام بكثرة وخاصة في الأرياف حيث ان الحبوب والنباتات من الأطعمة المفضلة للفئران.

ويكون طول الفأر البالغ عادة ما بين ٩ سم الى ١١ سم، ويعتبر لون الفئران الأكثر شيوعا هو اللون الرمادي، ويوجد العديد من فصائل الفئران ذات اللون الأبيض، كما يوجد الوان كثيرة ولكن محدودة جدا، وتوجد عادة في المختبرات.

ويعتبر الوقت المناسب للفئران فى الروح والتكاثر هو وقت قليل ولكن قد تخرج نهارا إذا نفذ الطعام للبحث عن الطعام.

وحياة الفئران عادة تكون تحتوي على العديد من المخاطر والصعوبات التي تواجههم من اول البخث عن الطعام، وتكون طعام سهل للقطط والكلاب، كما أن وجودها بالقرب من الانسان او في المنازل، يجعلها عرضة للموت حيث أنها تسبب العديد من المشاكل في البيوت، مما يجعل الإنسان يقوم بالتخلص منها عن طريق وضع السم لها أو اصطيادها، وقتلها مباشرة، ولكن هذه الفئران تتكاثر بكميات كبيرة لتعويض الذي يموت منها حيث أن متوسط عمرها يكون صغير جدا.

والان سوف نوضح أشهر أنواع الفئران وطريقة تكاثر الفئران ، حيث يوجد ٣٨ نوع منها ولا يمكن حصرها فى هذا المقال.

1_ الفئران المنزلية، وطرق تكاثرها.

تعتبر الفئران المنزلية من أكثر أنواع الفئران انتشارا، حيث تتواجد كما ذكرنا بشكل كبير فى الرياض والأراضى الزراعية.

تتراوح فترة حمل انثى الفئران من هذا النوع ما بين ٢٠ الى ٢١ يوم من بداية التزاوج، وتنتج سنويا ما يقارب خمسين فأر فى العام، حيث تختلف عدد المواليد على حسب فترة حمل الأنثى.

ويعتبر المساء هو الوقت المناسب لتكاثر العديد من الفئران وخاصة الفئران المنزلية

أما عن المواليد فأنهم يكون صغير الحجم جدا، وتكون أعينهم مغلقة تمام ولا يستطيعون الرؤية الا بعد اسبوع من الولادة، ويبدأ الشعر فى التكوين عند هذا النوع من الفئران بعد مرور اسبوعين تقريبا، حيث يكون المولود قادر على الحركة بمفرده.

وتعتبر حياة هذا النوع من الفئران حافلة بالمخاطر، بسبب وجودة بالقرب من الانسان، واحيان وجودة فى المنازل، حيث يواجة مشاكل كثيرة في بحثه عن الطعام، ويمكن لهذا النوع اكل اي شئ امامه حتى انه يقوم بقضم الخشب ايضا، وعادة يقوم بعمل ذلك توفير طريق له أو بسبب الجوع.

تصبح هذه الفئران قادرة على التكاثر بعد مرور ما بين ستين الى سبعين يوما عادة.

2_ الفئران القطنية، وطرق تكاثرها، 

ميز الذكور في هذا النوع من الفئران انها تختلف عن الإناث فى الشكل، حيث تعتبر الفئران الذكور اكبر فى الحجم من الفئران الإناث، حيث يمكنك ملاحظة ذلك بسهولة عن بقية الفئران الأخرى.

وتنجب هذه الفئران عادة ما بين ٥٥ الى ٦٠ مولد سنويا، حيث أن عدد المواليد يعتمد على الظروف وتوافر الطعام بكثرة بين هذا النوع من الفئران.

وتتميز صغار هذا النوع من الفئران انها تكبر بسرعة، حيث أنها تصل لسن البلوغ خلال ٣٠ يوما فقط، ولكن ذلك يعتمد على توافر الظروف المناسبة من الطعام بكثرة.

كما تتميز الإناث في هذا النوع من الفئران انها تهتم بصغارها، بطريقة كبيرة جدا، وملفته عن بقية القوارض، وتبقى تهتم بهم حتى يستطيع الاعتماد على نفسة والوصول بنية جسدية مناسبة لمواجهة الظروف المحيطة.

3 الفئران النرويجية، وطريقة تكاثرها

تتراوح فترة حمل الانثى فى هذا النوع من الفئران ما بين ٢٢ يوم إلى ٢٣ يوما فى الغالب، وتختلف نسب الحمل على حسب توافر الطعام والراحة لهذا القوارض، وتنجب فى العادة ما بين ٤٠ الى ٧٥ فأر في السنة، وهذا النسب تتراوح على حسب كميات الطعام التي تتوفر.

هذه الفئران لا تخرج عادة فى النهار، و لكن قد تضطر للخروج للبحث عن الطعام فى حالة انتهاء الطعام، وتتميز بحاسة شم قوية جدا تعتمد عليها بشكل كبير، حيث ان هذا النوع من الفئران، يكون بصره ضعيف جدا، وتتحمل هذا الفئران العديد من الصعوبات التى تواجهها فى البحث عن الطعام، واحيانا تقطع مسافة ٣٠٠ قدم تحت الشمس للبحث عن الطعام.

هذه الفئران تتأخر فى النضج عادة عن الفئران الأخرى، حيث تتراوح فترة نضوجها مابين ٩٠ يوم الى ١٠٠ يوم وذلك بسبب الظروف الصعبة التي تواجهها.

٤_ الفئران الغزلانية، وطرق تكاثرها

هذه الفئران تعتبر أكثر الفئران حساسية حيث إنها تتأثر بشكل كبير جدا بالظروف المحيطة بها، حيث انها لا تتحمل درجات الحرارة المنخفضة ولذلك يكون تكاثر هذا النوع من الفئران خلال فصل الشتاء، حيث إنها تبقى في جحورها ولا تخرج إلا للبحث عن الطعام فقط، حيث يؤثر عليها البرد بشكل كبير، ولكن بعضها يتكاثر إذا توافرت التدفئة المناسبة.

زر الذهاب إلى الأعلى
اضغط للإتصال
error: من فضلك ممنوع النسخ حافظ علي ملكيه غيرك